بحضور عدد من المسؤلين العسكريين والمدنيين احتفال بهيج بتخرج دفعة مستجدين في الامن العام بمديرية غيل باوزير

تقرير: عمر بادباه / تصوير: أسعد جوبان
*نائب مدير أمن حضرموت : تعتبر هذه الدورة من أفضل الدورات في المحافظة لاتقان العرض العسكري والحركة النظامية
*المدير العام لمديرية غيل باوزير : فخورون بتخرج هذه الكوكبه من خيره شبابنا للانخراط في العمل العسكري والأمني.
شهد مقر النادي الأهلي بغيل باوزير صباح اليوم الاثنين الحفل العسكري الاستعراضي الأولمن مستجدي الأمن العام بحضور العقيد غيثان سالم البحسني نائب مدير أمن محافظة حضرموت والعقيد محمد عمر اليميني مندوب المنطقة العسكرية الثانية والدكتور عدنان محمد حمران المدير العام لمديرية غيل باوزير والعقيد صالح العبد الغفاف مدير أمن مديرية غيل باوزير وعدد من الظباط وظابط صف وأعضاء المكاتب التنفيذية ورؤساء الأحياء السكنية والشخصيات الاجتماعية .
حيث تألق الاعلامي عبدالله الحوري في تقديم فقرات الحفل الذي بدى بآي من الذكر الحكيم ثم القى مدير أمن المديرية كلمة ترحيبية بالحضور الذي عبر فيها عن سعادته بهذه الاحتفالية لتخريج عدد 50مستجد لادارة أمن المديرية شاكراً حضور كل المسؤلين العسكريين والمدنيين مشاركتهم هذا الحفل كما اثنى على الجهود الذي بذلها الأخوة المدربين والمشرفين على الدورة رغم شحة الامكانيات وتفاعل المدربين في استيعاب المحاضرات والتوجيهات وكيفية التعامل مع المواطنين وكذا الضبط والربط العسكري على ان يترجم كل هذلك على الواقع العملي بعد تخرجهم كما عبر عن شكره لكل الداعمين والمساهمين لانجاحها وعلى راسهم اللواء الركن فرج سالمين البحسني محافظ محافظة حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية وكذا الدكتور عدنان محمد حمران المدير العام للمديرية على متابعته المباشرة وحضوره الدائم إلى ميدان التدريب والاشراف على تنفيذ هذه الدورة كما قدم شكره للمقدم أحمد الأشولي مشرف الدورة وكافة المدربين وتطوعهم والعمل المجاني وبروح الوطنية لانجاح هذه الدورة كما القى المدير العام للمديرية الدكتور عدنان محمد حمران كلمة السلطة المحلية بالمديرية رحب فيها بالحاضرين شاكرا حضورهم معرباً عن سعادته الغامرة لحضور هذا الاحتفال الاستعراضي العسكري الختامي للدورة العسكرية التي أقيمت لتخريج هذه الكوكبة من خيرة شباب المديرية للانخراط في العمل العسكري والأمني حيث تلقو العديد من المعلومات والمحاضرات القيمة التي تحسن من قدراتهم وتطوير الحس العسكري والأمني .
وقال : اننا نعول عليهم المساهمة الفاعلة في تحسين اداء العمل الامني بالمديرية ونتمنى أن تكونو قد تم استيعاب كل المعلومات التي اعطيت لكم وان تقدموا تجربة جديدة لهذا المرفق الهام وان تتمتعوا بالأخلاق العالية في التعامل مع المواطنين وقضاياهم وقدم شكره الجزيل لقيادة المحافظة على الثقة التي قدمت للاخوة في امن المديرية لاقامة هذه الدورة في المديرية على ان تقام مثل هذه الدورات لرفع الكفاءة لدى كل المنتسبين .كما قدم شكره للداعمين والمساهمين في انجاحها .
كما تفضل العقيد غيثان سالم البحسني نائب مدير أمن حضرموت بالقاء كلمه امن المحافظة التي حيا فيها الجميع بتحية الاسلام معبراً عن سعادته لحضور اختتام هذه الدورة التي نظمت باشراف ادارة امن المحافظة ، وقد اعطى لمحه عن الجانب الامني خلال عقدين مضت وحرمان ابناء حضرموت من التجنيد والالتحاق بالسلك العسكري وقال الحمد لله اصبحنا اليوم ننعم بالأمن والأمان بفضل تكاتف ابناء المحافظة في ظل الظروف الصعبة وشحة الامكانيات ولدينا منطقة عسكرية متكاملة .
وقال يجب علينا جميعاً أن نحافظ على هذه النعمة وما وصلنا اليه اليوم من وضع ممتاز وعلى الافراد الانضباط والالتزام بكل التوجيهات التي يتلقوها والعمل العسكري والامني مهمه نبيله على عاتقنا الحفاظ على الامن العام والسكينة وتدخل الامن في حالة حدوث كوارث لاسمح الله او اوبئه ويقع عليكم الحفاظ على السلم الاجتماعي وندعوا الجميع إلى نبذ كل السلوكيات التي تسيئ إلى رجال الامن وان نجعل المواطن يشعر بالحس الامن والامان ، واكد على ان تتضافر الجهود واكتمال المنظومة مع النيابة والمحاكم ليكون العمل مشترك وفق القوانين الموجوده في المحافظة والعمل المشترك لمحاربة الاجرام وضبط الخارجين عن النظام والقانون .
في ختام كلمته نقل تحيات الاخ اللواء الركن فرج سالمين البحسني محافظ محافظة حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية كما اعلن فيها مدير الامن عن تقديم دعم مالي للاخوة المشرفين والمدربين الذين ساهموا في انجاح هذه الدورة .
كما القى الخريج علي غيثان كلمة الخريجين الذي عبر فيها عن شكره لما تلقوه من معلومات ورعاية من المسؤلين في السلطة المحلة ومدير الأمن وقال: ان ما مرت به حضرموت من احداث خلقت عدم الاستقرار ، عزمت قيادتنا في المحافظة والمديرية لتلبية الواجب الوطني وعزمنا وحملنا امتعتنا لميادين الشرف .
كما تم مرور الخريجين في عرض عسكري متألق نال اعجاب الحاضرين وهم يصدحون بأصواتهم بالأناشيد العسكرية .

Share

قد تعجب أيضا ب...

عفوا- التعليقات مقفلة

إعلانات